Première classe A1 المستوى الابتدائي

الثقافة (الثقافات): دقّة المواعيد

Regardez la vidéo, lisez les phrases et choisissez la bonne réponse.
شاهد مقطع الفيديو، واقرأ الجمل واختر الإجابة الصحيحة.
Choisissez la réponse dans le menu déroulant Help on how to respond the exercice
PC-Travail-Travail-Culture-DestinationReussite-CostaRica-Video
Pour s'intégrer au Costa Rica, il faut être très patient|très ponctuel|toujours en avance.

Par exemple, il y a l'heure "tica", une demi-heure à une heure|un quart d'heure|deux heures de plus que l'heure du rendez-vous.

Quand on invite des amis, ils n'arrivent jamais|arrivent à 8h|arrivent 3 jours après.

Au Costa Rica, si l'on a un problème pour venir, ça n'a pas tellement d'importance de prévenir|il est très important de prévenir|personne ne prévient jamais.
nbOk إجابة صحيحة من أصل nb
انتبه!
أحسنت!
Conception: جنفياف برييه ولور ديستارشكي، جامعة لوفان الكاثوليكية
Published on 03/05/2013 - Modified on 10/12/2019
ترجمة
Virginia Dantrou
Pour s’intégrer au Costa Rica, il faut être très patient, parce qu’au Costa Rica tout va lentement ; d’ailleurs il y a l’heure « tica » ; donc il faut s’habituer que le temps n’est pas celui qu’on connaît. Il faut toujours prévoir une demi-heure, voire une heure de plus chaque fois qu’on donne un rendez-vous.
Quand on a des amis, on les invite à la maison parfois, ils disent : « Oui, oui j’arrive. À huit heures. » Ils n’arrivent jamais. Ils téléphonent trois jours après, mais c’est pas pour s’excuser. Ça n’a pas tellement d’importance ici le fait de prévenir les gens qu’on ne va pas arriver ou qu’on a eu un problème.

فيرجينيا دانترو للإندماج في كوستاريكا، يجب أن يكون المرء صبورًا، لأنّ كلّ شيء يجري ببطء في هذا البلد؛ إضافة إلى ذلك ثمة الساعة الكوستاريكية الخاصة؛ أي علينا أن نعرف أنّ الوقت مختلف عمّا اعتدنا عليه. فيجب دائمًا توقّع نصف ساعة، أو حتى ساعة إضافية لكلّ موعد. عندما ندعو أحيانًا الأصدقاء إلى المنزل، يقولون لنا: أجل، أنا قادم. عند الساعة الثامنة". ولكنّهم لا يأتون أبدًا. ثم يتصلون بعد ثلاثة أيام، ولكن لا يعتذرون. فليس من المهمّ هنا أن نتصل بالناس لنعلمهم أننا لن نأتي أو أننا واجهنا مشكلة.

الثقافة (الثقافات)/ دقّة الواعيد

في بلدك وفي ثقافتك، ما هي ساعة الوصول المقبولة لموعد عمل عند الساعة العاشرة، ولصفّ لغة عند الساعة الثانية بعد الظهر؟ ما هو موقع ثقافتك على سلّم "دقّة المواعيد"؟ هل يجب الوصول في الوقت الصحيح؟

يختلف مفهوم الوقت من ثقافة إلى أخرى، وتختلف إذًا كلّ الأمور المرتبطة بالوقت مثل: دقّة المواعيد، واحترام الجداول الزمنية والمواعيد... هل يجب إعلام الآخرين إذا كنا سنتأخر أو الإعتذار منهم، أو إذا كنا لن نذهب إلى الموعد، حتى ولو كان الإجتماع غير رسميّ؟ هل نحن دائمًا على عجلة من أمرنا؟ ما هي القيمة المرتبطة بالبطء؟ هل يمكننا "أن نتباطأ أي ألا نستعجل"؟

يتسم الناطقون بالفرنسية في الغرب بدقّة المواعيد في الشركات وقطاعي الصحة والتعليم. فليس من الجيد هدر وقت الآخرين عبر التأخر على المواعيد. تنطبق هذه القاعدة بشكل أكبر على النقل العام، مع احترام الثواني، مثل القطارات السريعة.
بشكل عام، يجب إبلاغ الآخرين إذا كنا سنتأخر على موعد ما. ولكنْ، في فرنسا، في المواعيد الشخصية لدى الأصدقاء، ليس من قلّة التهذيب الوصول متأخرين: ونتكلم هنا عن إمكانية التأخر المهذّب لربع ساعة فقط.

ربما يعجبك أيضاً...